اخبار

تاثير تدريبات الروندو على افكار جوارديولا

سر تدريبات الروندو مع بيب جوارديولا وريث يوهان كرويف في ثورات كرة القدم، يفضل جوارديولا استخدام الروندو بطريقة ٨ لاعبين على شكل دائرة ضد ٢ في الوسط ، على ان يكمل اللاعبين ٣٠ تمريرة دون ان تقطع الكرة .

ولعل ما ذكره مساعد جوارديولا الاسبق (دومنيك تورينت) بان بيب غير تفكير وانطباع لاعبي البايرن عن تدريب الروندو الذي كانوا يعتبروه مجرد احماء او شئ مضحك يقوموا بانهاء التمارين به ، ولعل هذا ما احدث التحول على مستوى الافكار بعد فهم المراد من هذه التدريبات .

في كل مكان يذهب اليه جوارديولا يتبع نفس النمط مع تمارين الروندو ، ويصر بيب ان ينتبه اللاعبون على اماكن تمركزهم ، وكيفية استقبالهم للكرة ، وكيفية الضغط في الزمان والمكان المناسب واشياء اخرى كثيرة.

طور جوارديولا ايضا شكل هذه التمارين المعتادة حتى تنفيذه بشكل ٤ ضد ٤ مع تواجد ٣ لاعبين يتواجدون مع الفريق الذي يمتلك للكرة ، ليشبه الامر وكانه مباراة مصغرة او موقف لعب يحدث فعليا في الميدان اثناء المنافسه.

تمارين الروندو مستمرة مع جوارديولا منذ ٢٠١١ حتى الان ، ولعل تصريح السير اليكس فيرجسون في هذا العام وبعد خسارته لدوري الابطال ضد برشلونة والذي يقول فيه( ان افراد فريق برشلونه يبهرون العالم بتمريراتهم) يوضح لك اهمية هذه التدريبات ويكفي ان تعرف بان التمرينات المسجلة قبل مباراة النهائي تلك اظهرت لاعبي برشلونه وهم يقومون بتمرين الروندو بشكل مثير للاعجاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى